Book your stay

الفندق
تاريخ الوصول
تاريخ المغادرة
الغرف
1
البالغين
الأطفال
اختر السعر
RATE CODE

عمارة رائعة في جامع السلطان قابوس الأكبر

إن حجم جامع السلطان قابوس الأكبر وحده يبعث الرهبة في النفوس. تحيط بالجامع حدائق غناء تقطعها قنوات مائية تضفي المزيد من الصفاء والسكينة على المكان، وتتألق قاعات الصلاة الفخمة بالجامع وتشرق مناراته الخمسة بضوء أبيض مبهر في سماء عمان المشمسة في منظر مهيب جليل.

تم تشييد هذه التحفة المعمارية التي تخطف الأنفاس بالكلية ودون التغاضي عن أدق التفاصيل كهدية للبلاد بمناسبة مرور ثلاثة عشر عامًا على حكم السلطان قابوس. وتمتزج فيه طريقة بناء الجامع الأكبر بكل انسيابية وتناسق مع التقاليد الفنية المتنوعة للمنطقة،

حيث تشق المنارات الشاهقة عنان السماء، والمتأثرة في طريقة بنائها بالمعمار المصري، وتحتوي كل منها على منصة مراقبة يمكن دخولها ومشاهدة إطلالة مذهلة للقبة الذهبية الموجودة أعلى قاعة الصلاة الرئيسية. أما على الأرض، فتبدو الخطوط اللونية الملتوية المتقاطعة من الموزاييك المتشابك، والذي يُظهر بكل جلاء نقاء الحجر الرملي الأبيض.

ويتسع المكان من الداخل لاستيعاب عشرات الآلاف من المصليين ويتميز بتصميمه الداخلي الساحر من الأقواس المقنطرة. وكان الجامع عندما تم تشييده عام 2001 يحتوي على أضخم ثريا من صنع سوارفسكي في العالم، والمعلقة على ارتفاع استثنائي يبلغ 14 مترًا. كما يتميز باحتوائه على أضخم سجادة إيرانية يدوية الصنع من قطعة واحدة تمزج بين تصميمات تبريز وكاشان وأصفهان الفارسية الكلاسيكية التقليدية.

ولإثراء تجربتك الجمالية، اكتشف المزيد من المعلومات التفصيلية، حيث يتم الترحيب بتفاعل الزائرين مع السكان المحليين الذين لا يبخلون بمعلوماتهم ويساعدون الزائرين بكل ترحاب ومودة وحماس، وهي الطريقة المثلى أيضًا لتذوق الحلويات والقهوة العمانية مجانًا.
To Top

We use cookies to provide you with a better service. Carry on browsing if you're happy with this, or find out how to manage cookies.

Accept
%>